هذه أكبر انتكاسة للسيسي   |   10 سنوات لاماراتي حاول اغتصاب فتاة سعودية !   |   تعرف على السورية التي أسرت الوطن العربي بصوتها .. فيديو وصور   |   لندن: 14 شخصية على قوائم العقوبات بينهم عرب   |   علي عبدالله صالح يساند الحوثيين   |   تعزية بوفاة محمد العظامات   |   ثلاثة انتصارات بدوري الدرجة الاولى لكرة القدم   |   إحتراق مركبة في الرمثا والسبب مجهول   |   المنتخب الوطني يستدعي 12 محترفا .. أسماء   |   ضبط 1027 سيارة حكومية مخالفة   |   الملك : المشاركة مع التحالف في مصلحة الاردن   |   العمل الإسلامي : اعتداء الدرك يبعث القلق ..   |   جثمان المبتعث القاضي تصل السعودية الخميس   |   بالفيديو : وفاة لاعب بعد تسجيله هدفاً   |   تكرار تعطل ضاغطات النفايات في عجلون يعرقل ديمومة النظافة   |   دودين رئيسا لنقابة اصحاب مهن البصريات   |   الملكة تزور موقع كلية العمارة والبيئة   |   لجنة فلسطين النيابية تزور مخيمي الحسين وحي الامير حسن   |   هل بدأ العالم يكشف عن عدوانية إسرائيل؟! - يوسف الكويليت   |   عقوبات أوروبية جديدة ضد نظام الأسد   |   لبنان : نائب يضرب موظفة في قصر العدل   |   فليقاضي الشعب العراقي جورج بوش! - د. علي حمد إبراهيم   |   العبادي يقول إنها حرب نفسية!   |   زمن الجيوش الصغيرة   |   ازمة مواصلات الهاشمية في طريقها للحل   |   تعديلات نظام الخدمة المدنية ... استحقاق نقابي للمعلمين بامتياز - هدى العتوم   |   الأُحيْمر السعدي ، ومذهبُهُ في السَّرقةِ !   |   اتفاقية لدعم مكتبة الأسرة الأردنية   |   حملة للتعريف بمخاطر الرصاص بالطلاء   |   الكرك : مناقشة قضايا المرأة في الضمان   |  

مشهد شنق الأمير مصطفى يثير النقمة على هويام

09/01/2013 01:47


السوسنة -  انتشرت صورة شنق الأمير مصطفى في الجزء الثالث من مسلسل “حريم السلطان”، فأثارت النقمة على السلطان سليمان وزوجته السلطانة هويام اللذين تحمّلهما المصادر التاريخية مسؤولية مقتل الأمير.

 
 وانهالت تعليقات كثيرين على السلطان سليمان، متسائلين كيف طاوعه قلبه على قتل ابنه وكيف انصاع لزوجته الحقودة هويام. فيما استغرب عدد كبير من متابعي العمل كيف يعتبر السلطان سليمان نفسه حاكماً عادلاً ويقوم بشنق ابنه ظلماً من دون التأكد من صحة كلام هويام التي وشت به.
 
 
وبحسب الكثير من المراجع التاريخية، فإنّ المؤرخين حمّلوا خورم أو السلطانة هويام مسؤولية مقتل الأمير مصطفى الذي كان محبوباً من الشعب. فقد ورد في المراجع أنّ هويام لعبت دوراً كبيراً في تحريض السلطان سليمان على ابنه وولي عهده مصطفى، وساعدها في ذلك زوج ابنتها الصدر الأعظم رستم باشا الذي انتهز فرصة قيادة مصطفى لإحدى الحملات العسكرية إلى بلاد فارس، وكاتب السلطان يخبره أنّ ابنه ينوي الانقلاب عليه بمساعدة العسكر.
 
 وفي عام 1553، سافر السلطان إلى فارس، واستدعى ابنه إلى خيمته، ليتم خنقه فور دخوله بخيط من الحرير وبمساعدة خمسة من الجلادين الصم البكم الذين كان يعهد لأمثالهم بشنق أصحاب المكانة الرفيعة، وخصوصاً أبناء الأسر الحاكمة وفقاً للتقاليد العثمانية في إعدام الشخصيات المهمة.
 
ويقال إنّ سليمان القانوني قتل ابنه مصطفى بفتوى مزيّفة من شيخ الإسلام أبي سعود، اذ أنّ السلطان بعث رسالة الى المفتي يقول فيها: “غاب تاجر ثري عن العاصمة، وعهد إلى عبده بالاشراف على أعماله، ولم يكد التاجر يسافر حتى سعى العبد لسرقة أموال سيده، وتدمير تجارته وتآمر على حياة زوجته وأولاده، فما هي العقوبة التي يستحقها هذا العبد؟” فأجاب شيخ الاسلام بأنّه يستحق الإعدام.
 
هذه الفتوى جعلت السلطان يزداد تصميماً على قتل ابنه على اعتبار أنّ خيانة الابن لأبيه لا تقلّ عن خيانة العبد لسيده.



المواطن س

1
شو في

مين هذوووووووووووووووول شو القصة


.

2

.


احمد السعودي

3
الى جميع اصدقائي

نصيحة ثمينة (أثث قبرك بأجمل الأثاث ) الصلاة الصدقة القرآن حب الخير للناس ( بادر قبل أن تغادر )


.

4

..


المحب لله

5
الى احمد السعودي

بارك الله فيك اخي احمد على النصيحه القيمه وجزاك الله كل خير


؟

6

السلام عليكم


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها