تهنئة لـ محمد البواعنه   |   من هو محمد الضيف ؟   |   بالفيديو .. خطاب محمد الضيف   |   فجر ثالث أيام العيد - 3 شهداء بغزة   |   اربد : شغب بعد مقتل ثلاثينية ..   |   فيديو عملية قتل جنود صهيونيين ..   |   تهكير القبة الحديدية الصهيونية   |   ما رأي الأمريكيين في العرب والمسلمين ؟   |   غزه والعيد   |   غزة ... والجماعات الإسلامية   |   استميحكم عذرا - ناصر الخزاعله   |   أميرة ألمانية: بينما أقلم أظافري .. كم مسلماً أستطيع أن أقتل   |   اصابة 52 جنديا اسرائيليا ..   |   غزة أولا.. والضفة ثانيا - توجان فيصل   |   121 شهيدا باعنف يوم للعدوان الصهيوني   |   هاكرز يستهدفون القبة الحديدية الإسرائيلية   |   الذهب يرتفع بسبب أوكرانيا والشرق الأوسط   |   اميركا تطلق صاروخاً للتجسس ..   |   حماس تنفي ..   |   قاضٍ فيدرالي : ليبيا تدفع التكاليف القانونية لأبو أنس   |   الغرب يضع سيناريو عاجلاً لإجلاء رعاياه من ليبيا   |   فيفي عبده في المدينة المنورة بعد اداء العمرة   |   نيكول سابا : ملابسي راعت حرمة رمضان   |   15 شهيدا بمجزرة بغزة ..   |   معارك برلمانية حلقة 65 ..   |   القسام : الحصاد الجهادي اليوم   |   فان غال يفضح عيوب يونايتد   |   الصين تحقق بقضية احتكار لمايكروسوفت   |   تطبيق الدردشة إجباري على فيسبوك   |   800 مليار خسائر الجرائم الإلكترونية سنويا   |  

الحلّ , حلّ مجلس النواب

01/05/2012 23:42


الكاتب : ماجد العطي

 ألإنقضاض على الحراك الشعبي , يقود إلى الإنفلات الأمني وهو ما يسعى إليه الفاسدون , وأجزم بأن حكومة الخصاونة هي إحدى ضحاياه .

 
في أول إنطلاقة للإحتجاجات خرج الأردنيون بشكل عفوي وغير منظم وكانت أعدادهم كبيرة وبدون مشاركة أحزابنا العريقة , وكانت الإنطلاقة واضحة المعالم  اقتصرت فيها المطالب على تحسين أوضاع الموظفين وخلق فرص عمل للذين هم ينتظرونها  منذ عشرات السنين لتفادي مدّ اليد وشر الفقر والمعوزة .
 
كنت أحدهم , ومن شاهدني على شاشات التلفاز طرحت رأياً  توافق عليه الجميع ألا وهو العلاقة المباشرة ما بين مختلف شرائح الشعب الأردني وصاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني أدامه الله ولتحقيق ذلك , طالبنا بحل مجلس النواب الذي ليس هو مجلس الشعب , فهو وهمي نتج من دوائر وهمية , ووصف الرئيس الخصاونة الأوضاع السائدة بأنها ناجمة عن التزوير . وهو ما لم يرُقْ للفاسدين وخططوا لإقالته منذ لحظة تكليفه . ليبقوا على المجلس الذي أتَوا به .
 
وما إن انتهى مجلسهم , من إقرار إمتيازاته الخاصة , حتى تآمروا على حكومة الخصاونة فأسقطوها بشخص رئيسها الذي أعاقه النواب الذين تعاهدوا على إبقاء أنفسهم حتى إفلاس الخزينة في جيوبهم الجشعة . وأبوا مناقشة قانون الإنتخاب الذي لن يوافقهم الشعب عليه , لأنه سيكون ممرّاُ لإخراج أمثالهم , ألذين لولا التزوير لما وصلوا لمجلس الشعب الذي هتف بكل حناجره لإسقاطهم . وهكذا كانت النهاية البشعة , لمجيء حكومة يرأسها أبرز المُتباهين بوادي عربة التي كرّست الوطن البديل , وإفقاد اللاجئين حقهم في العودة . وستنجح حكومته , لأن النواب مرّروا فسادهم وحصلوا على ما يريدون , ولن يعيق أحد منهم الحكومة الجديدة الطارئة , ووحدها أحداث الجوار في العراق وفلسطين وسوريا ومصر هي التي ستملي على حكوماتنا الحالية والقادمة ما تفعله .
حكومة الخصاونة رحل قائدها , والمنقلبون عليه سيبقون حتماُ في حكومة الطراونة الآيلة للسقوط , ما دام نواب التزوير في مقاعدهم.



  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها