سيلينا جوميز تظهر بـ تاتو عربي - صورة   |   مايكروسوفت بصدد طرح هاتف لـالسيلفي   |   تونس تخطط لغلق حدودها مع ليبيا   |   المعارضة الموريتانية تقرر مقاطعة حفل تنصيب الرئيس   |   هذا ما يرثه أطفال النساء السمينات!   |   فندق يستبدل مفاتيح الغرف بالهواتف الذكية   |   اعتماد الرغوة السحرية في البريمرليغ   |   أزمة بنغازي تمدد مهمة حفتر   |   حاربي تجاعيد وجهك بالتدليك ..   |   طرق العناية بالمناطق الحساسة في جسم الاطفال   |   “ياهو” تطلق متجرا يتيح لمستخدمي خ “فليكر” التكسب من صورهم   |   271 مليون مستخدم نشط شهريا على تويتر ..   |   بالفيديو.. إعلامي مصري يظهر بالشيشة وزجاجة الخمر على الشاشة   |   القبض على جورج دبليو بوش .. لحيازته المخدرات   |   البيت الابيض يدين قصف مدرسة تابعة للأونروا   |   مجزرة جديدة بحي الشجاعية .. صور   |   مقتل 6 واصابة 12 جندياً مصرياً بقصف صهيوني   |   نتائج التوجيهي خلال 3 ايام من بدء الدوام   |   الذكرى السنوية الاولى لوفاة الحاج وجيه الطاهر   |   اللحى المتأرجحة - مصطفى الشبول   |   الحرب على غرة تعري الأنظمة والشعوب العربية   |   حماس أو الدمار - د. زيد خضر   |   غزه تقاوم ...و الضفة أيضا سوف تقاوم - عزمي غرايبة   |   جهود أردنية ..   |   الملك يتفقد المنطقة العسكرية الجنوبية   |   مذيعة سعودية غير محجبة تثير جدلا   |   داعش يفتتح مكتباً للفتيات الراغبات في الزواج من مقاتليه ..   |   هل تمهد حرب غزة تمهد لربيع عربي ثانية !   |   ميريام كلينك تدعو المسيحيين الى التسلح   |   جودة يؤكد لظريف دعم الاردن للمبادرة المصرية   |  

مسؤول إيراني يدعو إلى الاتحاد التام مع العراق

25/04/2012 13:08


دعا النائب الأول للرئيس الإيراني محمد رضا رحيمي، خلال استقباله المالكي في طهران أمس، الى "اتحاد البلدين بشكل تام لتشكيل قوة كبيرة على الصعيد العالمي"، مما يشكل مؤشرا جديدا على أن إيران ترى في الحكم العراقي وفي المالكي شخصيا، سندا قويا لمواجهة ضغوط دولية مزدوجة تتعلق بمشروعها النووي وبحليفها السوري.

وبحسب ما أفادت وكالة "مهر" الإيرانية للأنباء، فإن رحيمي تحدث خلال لقائه المالكي عن "علاقات متينة وفريدة من نوعها بين البلدين" في إشارة إلى أن الكثير من القيادات الحاكمة في العراق تدين بالولاء لطهران، وسبق لها أن تمتعت بحماية طهران لها خلال عملها ضد نظام صدام حسين.

وبرر رحيمي دعوته إلى "الوحدة بين إيران والعراق" بقوله إنه "يتم تدبير مؤامرات على المستوى الدولي ضد الشعبين الإيراني والعراقي بسبب معتقداتهما وأهدافهما، وإذا اتحد البلدان بشكل تام فإنهما سيشكلان قوة كبيرة على الصعيد العالمي".

وأكد رحيمي على ضرورة "تطوير العلاقات بأسرع ما يمكن" لافتا إلى أن "ربط السكك الحديد والتعاون في مجال النفط وتجارة الترانزيت، من المجالات المهمة لتوسيع العلاقات الاقتصادية، كما وضع إنجازات إيران تحت تصرف العراق".

المالكي من جهته، رأى أن "التوافق السياسي بين إيران والعراق متحقق، لكن هناك حاجة للتوافق الثقافي والعلمي والاقتصادي"، مشيراً إلى "وجود عزيمة راسخة لدى مسؤولي البلدين لتحقيق هذا الهدف".



واحد غيور

1

أصلا لما بروح هاظ الى اسموا المالكى على طهران لا يضعون خلفه العلم العراقى كما تقضى البروتوكلات, يعنى أيران تعتبر العراق هى جزء من الأمبراطورية الفارسية, وأذا تحقق ذلك - لا سمح الله - فسوف يعامل أهل السنة فى العراق كمواطنى درجة ثانيةا مثل عرب أيران فى الأحواز المحتلة سوف يقرفوهم فى عيشتهم ولا أحد يستطيع أن يتدخل لأنه سوف يكون شأن داخلى, ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.


عمار علي

2
ايران المجوسية اقذر من اليهود !!

تبين بوضوح الدور الايراني القذر في تسهل مهمة الاحتلال الامريكي للعراق وتدميره وقتل ابنائه عن طريق العملاء والخونة اتباع العمائم السوداء الكئيبة .. رحم الله صدام حسين التكريتي ..


الارض بتتكلم عربي

3
اصلآ ايران هي التي تحكم العراق

مادام في عمه في قم وعمه في النجف على العراق السلام


عبدالله

4
انتهاء الامر

انتهاء امر العراق والعمل قائم فى سوريا تحقق الحلم الايراني مقابل الحلم الاسرائيلي


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها