فنانة مصرية تطالب بترخيص الدعارة .. فيديو   |   اخر تطورات الطائرة الجزائرية المنكوية   |   ياسر ابو هلالة مديرا لقناة الجزيرة   |   غزة معتقل ومحرقة لشعب مشرد - النائب السابق: محمد بخيت المعرعر   |   عناصر من داعش يدعسون علم فلسطين باقدامهم .. ! فيديو   |   ما المطلوب من الاردن - اميرة الحويطات   |   800 شهيد وتركيا تنتقد العرب .. أسماء   |   غزة : ليلة القدر بالكنائس وفتوى استثنائية ..   |   احتراق شقة في طبربور   |   الوفيات : 2014-07-25   |   الملك يشارك المصلين إحياء ليلة القدر .. صور   |   جودة يبحث اوضاع غزة ..   |   ارتفاع حصيلة الشهداء الى 797 شهيداً ..   |   السفير الفلسطيني يثمن الجهود الاردنية ..   |   ضبط 1622 متسولا منذ بداية العام   |   نتائج التوجيهي بعد عطلة العيد ..   |   قرارات مجلس الوزراء ..   |   تشييع جثمان قتيلة معان ..   |   وفاتان قبل لحظات من الافطار ..   |   تفاصيل لقاء الملك مع عباس ..   |   طائرة اردنية تنقل عباس لاجتماع طارئ مع الملك ..   |   الفريق محمد يوسف الملكاوي لازالت الرصاصة في جيبي - عيسى محارب العجارمة   |   حماية المستهلك الحقوقية : ردّ صندوق الحج غير مقنع   |   مؤتة : حفل إفطار للطلبة الوافدين   |   ما بعد غزه   |   البدائل امام اليهود   |   معركة غير متكافئة ، ونتائج معكوسة - حماده فراعنه   |   الذنيبات وaltawjehi show ..   |   كلمة لولي العهد ..   |   جودة : نحن ضد استهداف المدنيين بغزة ..   |  

رحلة هروبهم الى الاردن في صمت وخوف

06/04/2012 16:03


السوسنة - ا ف ب -  لم يكن باستطاعة احد الامهات السوريات في رحلة هروبها الشاقة مع اولادها الاربعة من سوريا الى الاردن ان تصرخ لمناداة اثنين من اولادها اختفيا فجاة في عتمة الليل خوفا من اطلاق النار عليها.



وتشرح المراة التي طلبت عدم الكشف عن اسمها بان المهربين حذروا كافة العائلات التي تسعى للمغادرة من مغبة اصدار الاصوات وطالبوهم بالبقاء صامتين.



وتقول "عندما سالت لماذا؟ قال لي احد الرجال وهو يشير الى التلال بان الجيش السوري موجود هناك وان سمعوا صوتا سيطلقون علينا النار ببساطة وستقتلون جميعا".



وفي طريق الهرب فزعت المراة (32 عاما) بعد ان اكتشفت بان اثنين من اولادها الاربعة اختفيا وليسا بالقرب منها.



وتروي انها عندما عادث للبحث عنهما وجدتهما مذعورين وصامتين وملابسهما عالقة بالاسلاك الشائكة وبعدما خلصتهما اكتشفت انهم ابتعدوا عن الجميع.



وفجاة ظهر جنديان "ظننت في البداية انهما سوريان. اقترب احدهما وقال لي دعيني اخذ الاولاد ولكنني رفضت وفكرت وقتها بانه حتى لو قتلوني فلن اسمح لهما بقتل اولادي".



وعلى الرغم من قيام الجنديين باستخدام ضوء الهاتف النقال لاضاءة الشارة الاردنية على ملابسهما العسكرية فانها لم تصدقهما.



وتضيف "سالني احدهما هل انت خائفة لهذه الدرجة من الجيش السوري؟".

الاجابة كانت نعم بالنسبة للمراة التي اختفى زوجها قبل نحو اربعة اشهر بعد احتجازه لمشاركته في التظاهرات في مدينة درعا مهد الحركة الاحتجاجية التي انطلقت في منتصف اذار2011 ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد.

وتبعد درعا نحو اربعة كيلومترات عن الحدود الاردنية.

وامضت المراة اشهرا وهي تنتقل من بيت لاخر بصحبة اطفالها لتجنب الهجمات في المدينة ولكنها بدات تتلقى تهديدات بالقتل والاغتصاب في مكالمات هاتفية من ارقام مختلفة من بينها رقم هاتف زوجها النقال.

وبعد هجوم ادى الى تدمير منزلها قررت الرحيل قائلة "ادركت بان هذا لن يتوقف ابدا وبانهم سيستمرون بتهديد كل من يشارك في الاحتجاجات".

وبعد ان باءت كل محاولاتها بالحصول على جوازات سفر للذهاب الى الاردن بالفشل قررت المراة الاستعانة بمقاتلين في مدينتها يقومون بتهريب السكان الى الخارج.

وقال وزير الخارجية الاردني ناصر جودة ان اكثر من 90 الف سوري دخلوا المملكة بشكل قانوني وغير قانوني هربا من الاوضاع في سوريا.

ومن جهتها رحبت الحكومة الاردنية بهدوء "بالضيوف" السوريين وتركت مسؤولية رعايتهم للعديد من المؤسسات و الجمعيات الخيرية الخاصة كجمعية الكتاب والسنة الاسلامية التي ترعى المراة السورية.

وتدفع الجمعية ايجار شقة متواضعة في عمان تقيم فيها المراة مع عائلات لاجئة اخرى.

وتوفر الجمعية سكنا للاجىء سوري اخر يدعى سامر يبلغ من العمر 16 عاما هرب من بلدة معضمية الشام قرب دمشق في اوائل الشهر الحالي بعد ان سمع بانه استدعي للتجنيد.

ويقول سامر "لا اريد ان اكون جزءا من جيش يقوم بقتل شعبه فالخائن فقط يقتل شعبه وسمعت بانهم سيقومون باستدعائي وقررت فورا باني لن انضم للجيش ولذا هربت".

ولجا سامر مع مجموعة صغيرة تسعى للخروج من سوريا الى شبكة مهربين ساعدت على نقلهم الى درعا وبعدها الى الحدود الاردنية.

واشار سامر "سافرنا من بلدة لاخرى وانتقلنا من سيارة لاخرى وكانت عملية صعبة جدا بسبب وجود العديد من نقاط التفتيش".

واضاف "في احد النقاط كنا بعيدين نحو 100 متر عن جنود سوريون ولم نكن ندرك قربنا منهم.الله حمانا".

ويمضي ابو شادي وهو رفيق سامر في السكن وابن بلدته الذي دخل الاردن العام الماضي يومه متتبعا التطورات في سوريا عبر التلفزيون والانترنت.

ويوضح الرجل الذي يقول انه من اوائل الناس الذين انضموا للاحتجاجات الشعبية في منطقة دمشق وشارك في التظاهرات "لا استطيع التوقف ولو للحظة عن التفكير في سوريا ولا استطيع ان اعيش في مكان اخر فهناك حياتي".

اما المراة فترغب في ان تنسى بلدها وتترك ورائها ذكريات تصفها بالمؤلمة وتشير الى انها التقت برجل كان مسجونا مع زوجها اخبرها بانه ما زال على قيد الحياة ولكنه يعاني من اصابتين بالرصاص.

وتحاول المراة التي تقول بانها تصلي من اجل زوجها بناء حياة جديدة لها ولاولادها قائلة "اريد ان احاول نسيان كل ما حدث في سوريا.اريد ان امحو اثنين وثلاثين سنة من حياتي".



نهار الغرايبه

1

............ نعتذر............


طفيلي

2

ماشاء الله على هيك حراك وهيك نخبه


الاستاد عبدالله محمد عارف الرواشده

3

الله يكون بالعوننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننن


اردني

4
لاااااااااااااااااااااا

ليش تمحي عمرها ببلدها هذا هو الانتماء للوطن هل هذة الافكار تدعونا للتعاطف معهم لا نريد ان نكون وطن بديل لكل العالم ..........................اللهم انصر الاسلام والمسلمين


عشتار

5
^_^

لكل ظالم نهاية ونهايتك يا بشار قربت .....


احمد جمال القضاة

6

تحية اجلال واكبار لامننا وجيشنا العظيم


محمد درابسة

7
متى بدك تنقلع يا بشار الارنب

اخس عيك يا بشار النعجه يللي قتلت وشردت شعبك


فهد القنيبي

8
الله يكون بعونهم

ربي يكون بعون اخوانا السوريين على مصائبهم وربي يقوي جيشنا الاردني العظيم وحماه ربي .


وائل الريموني

9
اهلا وسهلا

اهلا وسهلا بالجميع


وائل الريموني

10
اهلا وسهلا

اهلا وسهلا بالجميع


وائل الريموني

11
اهلا وسهلا

اهلا وسهلا بالجميع


عماد علي الختاتنة

12
اللهم انصر اخواننا واهلنا في سوريا وعجل بالفرج علي

اهلاً وسهلاً بكل ضيوف الاردن معززين مكرمين نقول لهم اتيتم اهلاً ووطئتم سهلاً مرحباً بالجميع من اهلنا واخوتنا السوريون فكلنا عرب ومسلمين واقول للذي بلوم على الإمرئة انها تريد ان تنسى 32 عام من حياتها انها قالت ذلك من منطلق العاطفة ( عاطفة الامومة ) التي اودعها الله في امهاتنا والخوف على الاولاد هذه الام وهذه عاطفتها اللهم ارحم شهدؤنا وداوي جرحانا واطلق سراح اسرانا


عماد علي الختاتنة

13
اللهم انصر اخواننا واهلنا في سوريا وعجل بالفرج علي

اهلاً وسهلاً بكل ضيوف الاردن معززين مكرمين نقول لهم اتيتم اهلاً ووطئتم سهلاً مرحباً بالجميع من اهلنا واخوتنا السوريون فكلنا عرب ومسلمين واقول للذي بلوم على الإمرئة انها تريد ان تنسى 32 عام من حياتها انها قالت ذلك من منطلق العاطفة ( عاطفة الامومة ) التي اودعها الله في امهاتنا والخوف على الاولاد هذه الام وهذه عاطفتها اللهم ارحم شهدؤنا وداوي جرحانا واطلق سراح اسرانا


عماد علي الختاتنة

14
اللهم انصر اخواننا واهلنا في سوريا وعجل بالفرج علي

اهلاً وسهلاً بكل ضيوف الاردن معززين مكرمين نقول لهم اتيتم اهلاً ووطئتم سهلاً مرحباً بالجميع من اهلنا واخوتنا السوريون فكلنا عرب ومسلمين واقول للذي بلوم على الإمرئة انها تريد ان تنسى 32 عام من حياتها انها قالت ذلك من منطلق العاطفة ( عاطفة الامومة ) التي اودعها الله في امهاتنا والخوف على الاولاد هذه الام وهذه عاطفتها اللهم ارحم شهدؤنا وداوي جرحانا واطلق سراح اسرانا


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها