بالصور - طلات جريئة لديمة بياعة بالشعر الازرق ..   |   ابناء بني حسن يحرقون علم العدو .. صور   |   العثور على حطام الطائرة الجزائرية شمال مالي   |   غزة : 37 شهيدا والعدو يقصف المساجد   |   غزة : وضعت مولودها بعد استشهادها ..   |   لنصر قادم يا جدة ...‎   |   المصري : الأردن معذور ..   |   رحيل وسام حداد واصلاح المجتمع - طارق صالح حجازين   |   التحرير يدعو الجيوش للتحرك .. صور   |   ما هو المطلوب من مصر ؟ - محمد شريف الجيوسي   |   أطلقوا عليها اسم غزة فقد خرجت من رحم الموت - رائد العزازمة   |   بالصور .. فقوع : لكم الله اهل غزة   |   مسيرة في الكرك ..   |   وقفة احتجاجية قرب سفارة العدو بالرابية   |   مسيرة غاضبة في الوحدات ..   |   الاردن : امام مسجد يغمى عليه حزنا..   |   تقرير الحوادث   |   مسيرتان في اربد ..   |   صواريخ بمسيرة الحسيني .. صور   |   مسيرة بالزرقاء منددة بالعدو ..   |   الملك يصلي الجمعة اليتيمة بعجلون .. صور   |   رمضان ينتهي كما بدأ بمرتفع جوي ..   |   اسقاط طائرة بدون طيار فوق المفرق ..   |   فنانة مصرية تطالب بترخيص الدعارة .. فيديو   |   اخر تطورات الطائرة الجزائرية المنكوية   |   ياسر ابو هلالة مديرا لقناة الجزيرة   |   غزة معتقل ومحرقة لشعب مشرد - النائب السابق: محمد بخيت المعرعر   |   عناصر من داعش يدعسون علم فلسطين باقدامهم .. ! فيديو   |   ما المطلوب من الاردن - اميرة الحويطات   |   800 شهيد وتركيا تنتقد العرب .. أسماء   |  

حزب العدالة والتنمية يستهجن

01/04/2012 22:23


السوسنة -   أستهجن حزب العدالة والتنمية بشدة الاحداث التي وقعت على الدوار الرابع والتي تنذر بمخاطر جسيمة على الامن الوطني والاجتماعي فالحرية والديمقراطية التي ننعم بها لا تعني التطاول على رموزالوطن او الأسأءة الى الاجهزة الامنية التي تحمي المواطن والحرك والمسيرة وتحافظ على سلمية ذلك .

واعرب عن رفضه لكافة أشكال العنف والهتافات المسيئة التي تتبناها جماعات وافراد وجهات ذات اجندات خاصة وخارجية تتربص بأمن هذا البلد مؤكدين ان ذلك هو التفاف على الحراك واختطاف له وحرفه عن المسار القويم . مؤكدين بأن الاردن بقيادته الهاشمية وابناءه المخلصين سيبقى الأقوى وسيفوت كل الفرص على المغرضين الذبن لا يريدون اصلاحا ولا صلاحا في وطن تسوده الحرية والديمقراطية. 



  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها